الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 وقت بدل ضائع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حنان
عضو مداوم


عدد المساهمات : 944
نقاط : 6782
تاريخ التسجيل : 09/04/2009
العمر : 34
الموقع : q8

مُساهمةموضوع: وقت بدل ضائع   الأحد 21 يونيو 2009, 4:40 am

بسم الله الرحمن الرحيم


<<< مدخل
أمنتك الله يا حبيبي أبرحل
يمكن غيابي يعلم الشوق قلبك
مع مرور الوقت أرجوك إسأل
خل الوصل لو يوم من بعض طبعك
أنا بغيب وإن كان لك قلب إزعل
أعطيني أعذارك وأنا أبقى بحبك
كلمة حبيبي في مدى الهجر تذبل
دام الصدود اليوم هو شرع حبك
لا عاش لك قلب إذا بالضيم يقبل
ولا ينفعك سلم لو الغدر طبعك






من شواطيء شهرزاد



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]




لماذا منحتني الضوء الأخضر لقبك وخارطة الدخول لأحلامك
وطريقة الالتصاق بروحك.. وأنت في طريقك لإمرأة أخرى؟


لماذا حدثتني عن الحب وراقصتني على حبال اللهفة
ولاعبتني لعبة الغياب والشوق والعشق.. وأنت في طرقك لامرأة أخرى؟


لماذا بنيت لي قصر الأمان وشيدت لي أرجوحة الفرح
ومرجحتني على مراجيح الأحلام وطيرتني إلى أبعد حدود الخيال
وأنت في طريقك لامرأة أخرى؟


لماذا طاردتني كفرسان الحكايات وزرعت الورد الأحمر في دربي
وملأت بالرسائل الزرقاء بريدي وتركت بصمتك على طرقات مروري
وأنت في طريقك لامرأة أخرى؟


لماذا أبقظت قلبي من غفوته وأزلت غبار خيالي واستخرجت أحلامي من تحت رمادها
وأشعلتني بالانتظار المر.. وأنت في طريقك لامرأة أخرى؟


لماذا صنعت لي سفن الإنقاذ وألقيت لي طوق النجاة
وزينت بعيني الحياة.. وأنت في طرقك لامرأة أخرى؟


لماذا تفننت في اختلاق الصدف والتواجد المتكرر في طريقي
وإتقان دور العاشق ورمي شباك الصياد.. وأنت في طريقك لامرأة أخرى؟


لماذا روضت وحشيتي، وقيدت غروري، وألجمت جنوني
وحولتني لامرأة أليفة.. وأنت في طريقك لامرأة أخرى؟


لماذا أيقظت الأنثى بي وأعدتني إلى مرآتي
وغنج أنوثتي وحرائري وعطر ضفائري.. وأنت في طريقك لامرأة أخرى؟


لماذا التصقت بي كظلي وناغيتني بالأمنيات
وبالكلمات وبالكتابات وبالأغنيات.. وأنت في طريقك لامرأة أخرى؟





من قال لك إني امرأة لم أتذوق الحزن في حياتي
فجئت تذيقني طعم الحزن؟


من قال لك إن السهر والشوق والحنين
لعبة مسلية، فجئت تدربني عليها؟


من قال لك إني حين أحب لا أتأثر، وحين أخدع لا أنكسر
وحين أفارق لا أموت؟


================================




والآن فتح باب النقاش

هل الطريق إلى إمرأة أخرى، أو الطريق إلى رجل آخر يكون معروف مسبقا؟
وإن لم يكن معروفا مسبقا، هل عادة تتم معرفته قبل الخوض في علاقة جديدة بوقت كاف؟
وإن كان معروفا مسبقا، لماذا البحث من الأساس على علاقة جديدة؟

هل يتم تغليف الصدق وإخفاؤه على أمل أن يتغير هذا الطريق؟ وهذا ما لا يحدث عادة
هل بعضهم يحولك بإسم الحب إلى مجرد وقت ضائع ينتهي بصفارة من الواقع؟

لماذا دائما نسمع عن أحلى الأقدار وكأنه نذر نهايته للمآسي والعذاب ودموع القلب؟
كل ذلك بقليل من التأمل في قصص التراث وأيضا قصص الحياة فأغلبها إنتهت نهايات ليست سعيدة
إنتهت إما بالوحدة أو لطريق لأمرأة أخرى أو لطريق لرجل آخر










<<< مخرج
يا ناسي قلبي ترى الجرح يوصل
دامك تناسى من هو اللي يودك
يا معلم (ن) قلبي ترى الحب أجمل
قلبي حبيبي يعرف الحب قبلك
مع مرور الوقت أرجوك إسأل
خل الوصل لو يوم من بعض طبعك

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]






أول أربعة مشاركين سيتم إضافة تقييم لهم




في أمان الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نهال



عدد المساهمات : 23
نقاط : 5608
تاريخ التسجيل : 04/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: وقت بدل ضائع   الأحد 21 يونيو 2009, 10:53 am

مشكورة اخت حنان علي الموضوع الراءع لا كن يبدوا انك خدعت من رجل متزوجا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
Admin


عدد المساهمات : 1129
نقاط : 7365
تاريخ التسجيل : 07/01/2009
الموقع : weboutas.jeeran.com

مُساهمةموضوع: رد: وقت بدل ضائع   الأحد 21 يونيو 2009, 1:36 pm




شكرا حنان على الموضوع, و لنهال على الاكتشاف,,,

أردت أن أبدأ بمقدمة , فما وجدت غير السؤال الذي توقعته نهال , و قبل المناقشة التي

تفضلت بعرضها, أرجئ عرض وجهة نظري و تحليلي إلى ما بعد تفسيرك للجملة التالية

الأخت حنان :

"الطريق إلى رجل آخر يكون معروف مسبقا؟"

هل تقصدين الطريق المعروف مسبقا,

أم الرجل المعروف مسبقا ؟

أم كليهما؟

استودعكما الله إلى ذلك الحين

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.weboutas.jeeran.com
أ-بشرى
العضو المميز
العضو المميز


عدد المساهمات : 199
نقاط : 5716
تاريخ التسجيل : 10/06/2009
العمر : 35

مُساهمةموضوع: رد: وقت بدل ضائع   الأحد 21 يونيو 2009, 2:25 pm

أهلا بكما الحاسن ونهال

شكرا حنان..

إحساس مرهف.. و تعبير راق.. و قلب أكيد جريح

قلب مر بهذا أكيد أنه موجوع.. و يستحق المواساة..

فأرجو أن يتجاوز ذلك

ولي مرور آخر إن شاء الله

تقبلو ا تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حنان
عضو مداوم


عدد المساهمات : 944
نقاط : 6782
تاريخ التسجيل : 09/04/2009
العمر : 34
الموقع : q8

مُساهمةموضوع: رد: وقت بدل ضائع   الإثنين 22 يونيو 2009, 1:52 am

أهلا وسهلا ومرحبا بنهال والحسن وبشرى، قبل أي شيء

ظنونكم ليست في محلها




بداية الموضوع للنقاش العام لا يفرق بين رجل وامرأة
وكعادتي في مواضيعي أطبعها بإخراج خاص بي كالمداخل والمخارج والمقدمة وذلك حتى تتبلور فكرة النقاش
ثم بعد ذلك أفتح باب النقاش وأسألكم أسإلتي كما كانت في المتن

المدخل والمخرج هما قصيدة أمنتك الله للأمير محمد العبد الله الفيصل، وقد غناها عباس إبراهيم من ألحان سلطان الناصر

والمقدمة كانت للشاعرة شهرزاد، وهي شاعرة خليجية معروفة ومشهورة، وقد بدأت بقول
من شواطيء شهرزاد، كنت أظن أنكم على علم بها، وأيضا على علم بأمنتك الله



على كل حال ظنون جميلة، شكرا لكم


نهال، شكرا لك وجودك وفي انتظار رأيك في موضوع المناقشة الحساس
وبما أنك أول الأربعة فلك مني هدية التقييم



الحسن الحسن، أنرت المناقشة بوجودك، واقبل هديتي البسيطة بالتقييم رغم أني أخجل منك
فكيف يقيم المرؤوس الرئيس



بالنسبة لسؤالك، عندما نقول في طريقك لامرأة أخرى، أو لنقرب الفكرة أكثر نقول كمثال
أنا في طريقي إلى الجزائر

لغويا هذه الجملة تحتمل معنيين، إما أنني أستعد بتجهيز أغراضي للسفر إلى الجزائر
أو أنني بالفعل قد بدأت أخطو أولى خطواتي في الطريق المؤدي للجزائر

وفي كلتا الحالتين تفيد تلك الجملة أيضا قصر الوقت فهو سيكون في القريب والعاجل أيضا

إذن أخ الحسن، الطريق إلى رجل آخر أو الطريق إلى امرأة أخرى، المعروف هو الطريق وأيضا نهاية الطريق
فقد توجد امرأة تعلم تماما أنها في طريقها لرجل آخر هو من سيكون في النهاية شريك حياتها
لكنها تلعب بمشاعر رجل مختلف وتقوم بما قالته شهرزاد
وأيضا نفس الفكرة الرجل يعلم أنه في طريقه لامرأة أخرى وينفذ ما قالته ولم تقله شهرزاد

وصلت الفكرة الآن؟

نحن في انتظار أن ينير ردك المناقشة


أهلا وسهلا وثلاث مراحب ببشرى، كنت المشارك الثالث فتفضلي التقييم
وشكرا لكلماتك الجميلة، أتمنى أن يكون الإخراج هو أيضا مرهف وراق ويدل على قلب جريح هههههههههه

تأكدي أختي هناك أوجاع أخرى تستحق المواساة أكثر من عاطفة الحب
رغم أن تلك العاطفة الجميلة أوجاعها بالفعل هي الأعمق

نحن في انتظار مرورك الثاني بعون الله


لكم مني جميعا أرق التحيات



في أمان الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أ-بشرى
العضو المميز
العضو المميز


عدد المساهمات : 199
نقاط : 5716
تاريخ التسجيل : 10/06/2009
العمر : 35

مُساهمةموضوع: رد: وقت بدل ضائع   الإثنين 22 يونيو 2009, 8:36 am

شكرا حنونتي

و الحمد لله أن ذلك القلب الجريح لا يخصك أنت ...(' تطمنا عليك).. أمزح

طبعا لا يرتقي إلى طرح هذه المناقشة إلا من له إحساس مرهف وراق

أختي حنان..

أنا لا أتحدث عن خبرة أة تجربة.. لأني امراة حذرة بطبعي

و اعتقادي أن الطريق إلى امرأة أخرى غالبا ما يكون معروفا مسبقا.. حتى وإن لم نكت

ننتظره فعلى الأقل ينتابنا ذلك الشعور أو الشك بأن الطرف الآخر يخبئ أشياء قد لا

تكون سارة... و أحيانا أخرى يشوب العلاقة شوائب نظنها حينها عوارض كالقلق و عدم

الثقة.. ولكن سرعان ما نتغاضى عنها و نتناساها خوفا من أن تكون للعلاقة نهاية

ليست سعيدة .. حينها يكون السبب كلمة واحدة "الأمل" الأمل الذي نعطيه لأنفسنا

بأن من نحب في طريقه إلينا و لكن في الحقيقة هو في طريقه لامرأة أخرى

.. وحين تكتب النهاية نسترجع شريط الذكريات و يبدو لنا أنه كانت مؤشرات كثيرة تدل

على هذه النهاية

تتساءلين لماذا البحث عن علاقة جديدة إذا كان معروف مسبقا..


ربما .. لكي لا تكون النهاية.. الوحدة


هل يتم تغليف الصدق وإخفاؤه على أمل أن يتغير هذا الطريق؟ وهذا ما لا يحدث عادة

أعتقد نعم.. فقد يلجأ الرجل إلى إخفاء أشياء كثيرة على أمل أن يتغير الطريق فإن تغير

كان بها و إن لم يتغير تكونين بمثابة الوقت الضائع .

لماذا دائما نسمع عن أحلى الأقدار وكأنه نذر نهايته للمآسي والعذاب ودموع القلب؟

حقيقة دائما أتساءل بدوري عن سبب هذه النهايات المأساوية و لا اجد جوابا.. ففي

قصص التراث قد تكون الأراف و العادات و الاهل سببا في ذلك.. أما في الوقت الحالي

فلا أجد السبب.. و إذا عرفته لا أقتنع به

مجرد وجهة نظر





تقبلو تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حنان
عضو مداوم


عدد المساهمات : 944
نقاط : 6782
تاريخ التسجيل : 09/04/2009
العمر : 34
الموقع : q8

مُساهمةموضوع: رد: وقت بدل ضائع   الإثنين 22 يونيو 2009, 11:12 pm

أهلين من جديد بشرى نورتي المناقشة برأيك الجميل
إطمئني، كل القلوب سريعة الالتئام، وإن كانت ندوبها كثيرة
شكرا لك بشرتي اللطيفة أتمنى أن أكون كذلك الوصف اللطيف

أوافقك الرأي أن الطريق إلى رجل أو إمرأة أخرى يكون معروف مسبقا
ولكنه في رأيي منتظر ومحدد أيضا

هناك طرفة تقول أن زوجان تزوجا عن حب وتم بينهم الطلاق بعد فترة طويلة
وعندما سألوهما لماذا تم الإنفصال بعد كل هذا الحب، أجابا لأننا عرفنا بعضنا جيدا

أعتقد السبب فيما تقولين من وجود شكوك أو شعور غير مريح يشوب العلاقة
هو في وجود الأقنعة المزيفة التي يلبسها الطرفين أمام الآخر ولا أعلم حتى الآن لماذا؟

والفكرة بالفعل هي في الخوف وأيضا في الأمل، لكن حتى على صعيد الأصدقاء لا أحد يتغير، الكل يظل كما هو والنهاية تكون إما أن يتقبل الطرف الثاني ذلك أو يبتعد

إذن فالأمل مزيف، والخوف لا يتفق مع طبيعة أحداث الحياة المتجددة
أحيانا في كل أمور حياتنا نحتاج إلى قرار شجاع ينهي مخاوفنا
فمابالك بمخاوف جوهرية كمخاوف الحب؟

وايضا لماذا لا يتم إسترجاع الشريط إلا بعد أن نتنهي العلاقة نهاية ليست سعيدة؟
إنه الخوف والأمل أيضا، البديل غير المتوازن لتقييم العلاقات الإنسانية الخاصة أولا بأول

لكن بشرى، هل تظنين أن من يظن أنه يتحلى بالأمل والخوف بالمعنى السابق
يكون غير محدد الإحتياجات أو غير حازم القرارات في حياته؟
يخاف من أوهام أو عنده نوع من الاضطراب والتشويش في أفكاره؟
أو على الأقل يعطي إنطباع بذلك سواء كان هذا الإنطباع صحيح أو خاطيء

هل كل هذا نوعا ما قد يشير إلى شخصية غير متوازنة من هذا الجانب، تلك الشخصية التي تضغط على نفسها على حساب نفسها في النهاية؟

تلك نقطة مناقشة فرعية


فكرة الوقت الضائع التي أتحدث عنها هي في تعدد العلاقات في نفس الوقت
وليكن مثلا رجل طريقه معروف مع إمرأة وله علاقة مع امرأة أخرى
هو خائن للأولى والثانية هي الوقت الضائع

هنا السؤال لماذا يبدأ في علاقة جديدة وهو يعلم أنه في طريقه لامرأة أخرى؟
هنا لا خوف من الوحدة، وأنما الموضوع ككل مجرد لعبة


بالنسبة للنهايات غير السعيدة لقصص الحب قديما وحديثا
قد نكون لا نعلم إلا عن قصص الحب التي انتهت نهاية تعيسة، كالعادة يتم تضخيم السيء

لكن بالفعل قديما قد تتعدد الأسباب، وحديثا أيضا
وقد يكون لكلاهما سبب مقنع وحتى لو كان غير مقنع، هل سيغير ذلك من الحقيقة؟

في رأيك بشرى، ما هي الأسباب غير المقنعة التي قد تنهي علاقات الارتباط العاطفي في الوقت الحالي؟



شكرا لك لوجودك الجميل



دمتم في سعادة ورضا وهناء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أ-بشرى
العضو المميز
العضو المميز


عدد المساهمات : 199
نقاط : 5716
تاريخ التسجيل : 10/06/2009
العمر : 35

مُساهمةموضوع: رد: وقت بدل ضائع   الثلاثاء 23 يونيو 2009, 2:58 pm

شكراحنان..

أجل قد تلتئم الجروح و لكن آثارها ستبقى و إن لم تكن للألم تكون للتذكير و لتشويه الصورة

بالطبع حنان قد نحتاج إلى قرار شجاع نغير به مسار حياتنا

و كلما كان الأمر جديا و مهما أكثر كلما كان القرار أصعب

و يكون الوقت الذي نأخذه للتغيير أطول بحجة عدم التسرع والتي في النهاية

كثيرا ما تؤدي إلى... فوات الأوان..

أما بالنسبة لاسترجاع الشريط بعد نهاية العلاقة فهو تماما ما يحدث للاعب

على أرض الميدان و المتفرج فوق المدرجات الذي يصرخ مرددا أخطاء اللاعب

و محاولا توجيهه في حين يكون اللاعب في سباق مع الزمن ويكون مجال رؤيته أضيق

فلا يرى إلا كيف يتلقى الكرة و كيف يلقيها و كيف يستغلها..

و لو أخذنا نفس اللاعب و أريناه شريط المباراه سيحلل أخطاءه أحسن من المحلل الرياضي

كذلك الشأن بالنسبة لأطراف العلاقة ستشغله الأحداث الجديدة الحزينة منها

و السعيدة و لا يجد وقتا للذكريات إلا لتشبيه الأحداث أو مقارنتها..


و لكن ليس بالضرورة أن يعطي الشخص المتردد في اتخاذ قراراته انطباعا

بأنه ذو شخصية غير متوازنة حتى و إن كان فعلا كذلك..فقد تظهر و كأنها شخصية

حذرة و ليست ضعيفة..

و أيضا قد نتصادف مع شخصية قوية و متوازنة و حازمة.. إلا إذا تعلق الأمر

بالحب خاصة فيما يخص المرأة (ليست جميعهن طبعا) فإذا ما أحست

بهذه المشاعر يظهر عليها الضعف الذي قد لا تعرفه في مجالات أخرى

من الحياة..



أما بالنسبة لفكرة الوقت الضائع فالوحدة الذي ذكرت أقصد منها المرأة

التي خرجت من علاقة فاشلة فهي قد تقبل الدخول في علاقة جديدة

حتى و إن كانت تخشى نفس المصير..

و أما إذا كان ما تقصدين هو تعدد العلاقات بالنسبة للرجل فلن نختلف

على أنه خائن أو غير سوي..


أنا اقصد العلاقات المعمرة و التي تنتهي بعد سنوات عديدة من التعارف والحب

و قد يبرر دلك بأشياء كثيرة مثل إكتشاف طباع جديدة في شخصية الطرف الآخر،

أو وصول أحد الأطراف إلى مستوى من النضج أو الوعي جعله يكتشف أن

الشخص الآخر لا يناسبه فكريا و ماديا و... و ... و في الحقيقة كلها أسباب

غير مقنعة لأن الأمر لا يستحق تضييع كل هذه السنوات...


هذه اعتقاداتي فحسب.. مع احترامي للجميع

تقبلو تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حنان
عضو مداوم


عدد المساهمات : 944
نقاط : 6782
تاريخ التسجيل : 09/04/2009
العمر : 34
الموقع : q8

مُساهمةموضوع: رد: وقت بدل ضائع   الجمعة 26 يونيو 2009, 3:47 am

هلا بشرى من جديد
نعم الندوب للذكرى ولكن أيضا للتعلم واكتساب الخبرات أكثر منها للتشويه
أعتقد التشويه يكون في البداية فقط ثم بعد ذلك تتم مصالحة النفس وتمضي الأمور عادية

بالنسبة لاسترجاع الشريط، مثالك جميل جدا ومعبر بالفعل
اللطيف في العلاقات الإنسانية بخلاف المباريات الرياضية، أنه دائما هناك وقت مستقطع
وقت يتم فيه تقييم العلاقة نذهب فيه إلى الشرفة وننظر من أعلى كيف تسير الأمور
الغريب في الأمر أن هناك من يخاف المرتفعات فلا يذهب لشرفته إلا بعد وقوع ما لا تحمد عقباه ليعمق أحزانه ويستسلم لها

هي نفسها فكرة الخوف والأمل المزيفان التي تناقشنا فيهما
الخوف من أن يرى، يطرد أي فكرة من شأنها أن تجعله يعيد النظر
مهما كانت تلك الفكرة واضحة ويعلم عنها ولا يحتاج إلى تنبيهات خارجية

وللحديث بقية، سأكمل التعليق على تعليقك عندما يسمح وقتي وحظي العنيد

:)

دمتم بخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
Admin


عدد المساهمات : 1129
نقاط : 7365
تاريخ التسجيل : 07/01/2009
الموقع : weboutas.jeeran.com

مُساهمةموضوع: رد: وقت بدل ضائع   الجمعة 26 يونيو 2009, 1:03 pm



عدنا و العود أحمد

أشكرك حنان على الطرح, و أشكر بشرى على الاثراء

بعد قراءتي للموضوع رأيت أن ما سأكتبه سيكون إعادة لما أتيتم عليه

فما بقي خلف آلة الحصاد إلا بعض السنابل, هههههههههههه

سأعدّ منها مثالا عن آبائنا و أجدادنا, فمنهم من تزوج بين عشية و ضحاها امرأة

ما رآها

و منهم من عرف و عقد العزم لكن جرت الرياح ضد أشرعة سفنه, فنزل عند الأمر الواقع

و منهم من تزوج نسيج أحلامه, و منهم من جمع هذه الطرق , لكن لم يكتب لقاربه

أن يرسو إلا على يابسة واحدة منها جميعا,

فيكون الأفضل أن ينزه المرأ خياله و أحلامه من أية امرأة إلى أن يحل الوقت المناسب

لذلك جديّا و رسميا, تفاديا للمتاعب , خاصة و أن الأمر صعب الخاتمة إذا خابت الحسابات

فإن قدّر الله مرفأً آخر غير الذي ينتظره و يأمله فليرضاه و ليحمد الله على

ما قدّره عليه, و الرضا هنا هو لدافع إلى انسجام القلوب , فـ:

الأرواح جنود مجندة، ما تعارف منها ائتلف، وما تنافر منها اختلف

فإن المرء واجه القدر بعدم الرضا, يكون قد وفّـــــــر مجالا لحدوث التنافر, و بالتالي زرع

بذرة الفشل , و حصل الاختلاف,

في الأخير, إن فكرة المكتوب التي تتردد على ألسنة الأولين

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.weboutas.jeeran.com
حنان
عضو مداوم


عدد المساهمات : 944
نقاط : 6782
تاريخ التسجيل : 09/04/2009
العمر : 34
الموقع : q8

مُساهمةموضوع: رد: وقت بدل ضائع   السبت 27 يونيو 2009, 10:08 am

أهلا بالجميع

أكمل تعليقي على تعليقك يا بشرى ثم أنتقل إلى تعليق الحسن
أنا في رأيي تلك التصرفات الصغيرة تعطي إنطباعات عن الشخصية، أقصد مجرد إنطباع أي أنه يحتاج إلى مواقف أكثر حتى يتم تعزيزه أو نفيه، الفكرة هي في التركيز مع الشخص ومع تلك الإنطباعات التي يتم تكوينها حتى يتم تقييم ما يقوم به مستقبلا لصالح أو ضد تلك الإنطباعات.. مجرد رأي لا أعبر به إلا عن نفسي
وفكرة الوقت الضائع، أقصد بها كلاهما، رجل أو إمرأة، كنظرة خارجية خيانة، لكن هل تعتقدون من وجهة نظر أبطالها لها وصف آخر؟ كالتسلية أو تهوين الدنيا أو البحث عن الحنان أو غيرها من المسميات مثلا..؟

وبالنسبة للعلاقات المعمرة بالفعل قد لا تكون الحجج في الإنفصال إلا واهية، لكن أحيانا بالفعل الإختلاف وخصوصا في الأفكار يجعل من الإستمرار مستحيلا ، وأعتقد كلنا جربنا الإختلاف مع الأصدقاء حول أفكار كانت جوهرية لدرجة أبعدتنا عنهم أو أبعدتهم عنا، فذلك على ما أظن يخص جميع العلاقات الإنسانية فمابالك في علاقات الإرتباط العاطفي

أما فيما يتعلق بغيرها من الحجج أظنها واهية كالماديات أو المستويات أو غيرها

شكرا لك بشرى على آرائك اللطيفة


أهلا بك دائما الحسن، وشيء مبشر أن نقول ما أردت أن تعرضه
هذا يدل على أمر من إثنين، إما أننا متوافقين أو متقاربين فكريا
أو أن خواطرنا تتوارد بلا ميعاد بمجرد التفكير في الفكرة
وأنا شخصيا أرجح الأولى

:)

بالفعل ما قلته عن أجدادنا حدث بالفعل، ولازال يحدث إلى الآن وأظنه سيستمر إلى مالا نهاية حتى وإن خفت وطأته مع تقدم الوقت
فكرة تنزيه الخيال والأحلام جميلة بالفعل تعزز وتعمق الرضا بأي حال، لكنها نوعا ما ليست سهلة على الجميع ففكرة القبول أو أن الأرواح جنود مجندة هي من الله تماما لا يستطيع أي مخلوق أن يتحكم فيها وتظهر منذ البداية وتنتقل بين الأفراد على شكل نبضات إما نبضات قبول أو نبضات نفور وعادة لا تتغير مهما أقنعت نفسك بالعكس
كم من المرات على سبيل المثال رأيت شخص لأول مرة وأحسست بنفور رغم أن من في محيطك يقول لك العكس وحاولت بالفعل أن تقنع نفسك بهذا العكس، ثم يتضح لك أنه شخص يستحق أن تنفر منه؟ والعكس بالعكس طبعا فيما يتعلق بالقبول
في اعتقادي مهما بلغت قوة الشخص في تحكمه في ذلك لن يستطيع التحكم بشكل كلي، وأظن أن التحكم يكون في المشاعر الخارجية فقط فيتحكم في عدم إظهارها لأحد والذي في القلب يظل في القلب


وبالطبع الأهم في رأيي هو إحترام القدر والمكتوب
وفي ظني أن ذلك يدل على مقدار إيمان الشخص
أليس من أركان الإيمان أن تؤمن بالقدر خيره وشره؟

في كل الأحوال نحن نقوم بدور المتفرج على أقدرانا وما هو مكتوب لنا ويهيأ لنا أننا مخيرون والحقيقة أن كل الأحداث مكتوبة كل تفاصيلها بدقة، فمن باب أولى من أولها يكون فيه جزء باستمرار على الله ونثق فيما كتب لنا


أعبر بذلك عن نفسي ولا أعلم هل توافقونني في ذلك أم لا ومهما كان أحترم كل الآراء


شكرا لك بشرى وشكرا لك الحسن وشكرا لمن يقرأ من الأعضاء ولم يشاركنا رأيه بعد




دمتم بخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أ-بشرى
العضو المميز
العضو المميز


عدد المساهمات : 199
نقاط : 5716
تاريخ التسجيل : 10/06/2009
العمر : 35

مُساهمةموضوع: رد: وقت بدل ضائع   الإثنين 29 يونيو 2009, 11:52 am

مــــرحبا

شكرا لكما حنان و الحاسن على هذا النقاش الثري

بالتأكيد حنان رأيك مهم و أجد نظرتك للأمور منطقية و واقعية و أوافقك الرأي..

أما بالنسبة لأسباب انتهاء العلاقات العاطفية التي ناقشناها أعلاه، فلا أعني مدى

جدية تلك الحجج، بل الوقت الذي يأخذه الشخص لأخذ ذلك الإنطباع و تعزيزه أو فيه

كما ذكرتي.. فلا يعقل أن يأخذ الأمر كل تلك السنوات من الإنتظار... أقصد الإحتضار..




شكرا لك أستاذ مرة ثانية

و ماخلفته آلة الحصاد كان الأهم.. و ليس القليل

و فكرة تنزيه الخيال و الأحلام التي ذكرتها - و التي ناقشتها حنان - فكرة بل نصيحة

عظيمة، و من يؤمن بها أكيد أن إيمانه قوي ..

فأرجو أن يقوي الله إيماننا جميعا

حـفظكم الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حنان
عضو مداوم


عدد المساهمات : 944
نقاط : 6782
تاريخ التسجيل : 09/04/2009
العمر : 34
الموقع : q8

مُساهمةموضوع: رد: وقت بدل ضائع   الثلاثاء 30 يونيو 2009, 6:33 am

شكرا لك أنت بشرى، النقاش ثري بوجودنا أجمعين وأنت أحد الأجمعين المهمين




فعلا كما قلت يا بشرتي الإنتظار احتضار.. تنهيدتين ونار
لكن أعتقد لا يهم الوقت، الناس تتغير الوقت يكشفهم أكثر والتمثيل عادة عمره طويل
الفكرة هي في النتيجة النهائية هل بالفعل تستحق العناء والانتظار أم يجب الانفصال؟
هنا الفيصل في اعتقادي حتى وإن كان للوقت أهمية

وكما تناقشنا هناك من يضغط على نفسه سنوات ثم ينفجر


اللهم آمين، عسى الله يقوي إيماننا أجمعين
قوة الإيمان هبة من الله ثم مران، وأيضا النضوج الفكري والعاطفي له دور ليس بهين


شكرا لك بشرى مرة ثانية

:)



دمتم سالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
وقت بدل ضائع
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ستارلاوز ********* STARLAWS Forum :: المنتدى العـــــــــام :: قســم النقـاش الجاد-
انتقل الى: