الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الحارث بن حلزة اليشكري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 1129
نقاط : 7355
تاريخ التسجيل : 07/01/2009
الموقع : weboutas.jeeran.com

مُساهمةموضوع: الحارث بن حلزة اليشكري   الأربعاء 08 أبريل 2009, 4:52 pm


الحارث بن حلزة اليشكري
هو الحارث بن حلزة بن مكروه بن يزيد بن عبد الله بن مالك بن عبد بن سعد بن جشم بن ذبيان بن كنانة بن يشكر بن بكر بن وائل.
شاعر جاهلي مشهور وصاحب إحدى المعلقات في الجاهلية هو يقابل عمرو بن كلثوم الشاعر الآخر ينتميان إلى وائل.
الحلزة لقب والده وشهر به وهو في أحد معنيين إما البخيل، أو دويبة معروفة وقال قطرب إنه ضرب من النبات وبه سمي الحارث بن حلزة.
لا نعرف الكثير عن حياته سوى موقفه الذي ألقى فيه هذه القصيدة وهو أحد الشعراء الذي شهروا بواحدة طويلة.
سبب القصيدة: اجتمع بكر وتغلب للمفاخرة عند عمرو بن هند وفي ليلة المفاخرة هيأ الشاعر قصيدته، وجمع بعض شباب قبيان وأرادهم أن ينشدوها لكن لم يوفق أحد في إلقائها كما يريد شاعرنا، وكان به برص، وكان يكره ذلك لأن هند أم عمرو بن هند ستسمع القصيدة وسوف ينضحون أثره بالماء حتى لا يعديهم ولكنه لم يكن له بد من إلقائها.
وفي يوم المفاخرة جلست هند وراء ستورها تسمع وكانت ترفع سترا بعد ستر لإعجابها بالقصيدة وقربته على مجلس عمرو ابنها.
وحكم عمرو بن هند للحارث وبني بكر مما جعل آل تغلب يغضبون وينصرفون. وأمر عمرو بن هند ألا ينضح أثره بالماء.
ولا نعرف عن الحارث بن حلزة سوى هذه الحادثة ولولا قصيدته هذه لظل مجهولا وانطوى اسمه شأن أي إنسان ولد في الجاهلية ومات دون أن يخلف أثرا، وكثير من نقاد الأدب لم يعترف بقصيدته هذه إحدى المعلقات منهم أبو عمرو الشيباني والخطابي صاحب جمهرة أشعار العرب إذ لم يضعها في المعلقات وكذلك حذفها الزوزني من معلقاته ولم يوردها.
رأي النقاد فيه: 1- قال أبو عمرو الشيباني لو قال الحارث هذه القصيدة في سنة لم يلم، ولكنه لم يعتبرها من المعلقات فلم يشرحها.
2- قال ابن سلام في كتابه طبقات الشعر: أجود الشعراء قصيدة واحدة جيدة ثلاثة مفر: عمرو بن كلثوم، والحارث بن حلزة وطرفة بن العبد.
3- قال صاحب كتاب شعراء النصرانية، إنه من شعراء الطبقة الأولى.
ولعله اعتبره من أوائل الشعراء زمانيا.
4- قالوا إنه ارتجل هذه القصيدة ارتجالا وشك في ذلك طه حسين وأنا معه في أنه لم يرتجلها أمام عمرو بن هند، وإنما بيتا ألفا قبل ذلك ثم ألقاها.
5- في القصيدة إقواء فالقافية كلها مرفوعة ما عدا:

فملكنا بذاك الناس حـتـى





ملك المنذرين ماء السماء

والأقواء معروف عند الشعراء الجاهليين وممن سقطوا فيه النابغة الذبياني.
6- لو أردنا الموازنة بين قصيدة الحارث وقصيدة عمرو بن كلثوم لرأينا أن قصيدة الحارث فيها الحكمة والاتزان والعقل أما قصيدة عمرو فهي قصيدة العاطفة والارتجال.
هذه أهم الآراء التي يمكن أن نقولها عن الحارث.

المعلقة

آذنتـنـا بـبـينـهـا أسـمـاء





رب ثاو يمل مـنـه الـثـواء

آذنتنا بـعـهـدهـا ثـم ولـت





ليت شعري متى يكون اللقـاء

بعد عهد لنـا بـبـرقة شـمـا





ء فأذني ديارها الخـلـصـاء

فالمحياة فالصـفـاح فـأعـنـا





ق فتاق فعـاذب بـالـوفـاء

فرياض القطا فـأودية الـشـر





بب فالشعبـتـان فـالأبـلاء

لا أرى من عهدت فيها فأبكـي





اليوم دلها وما يحير البـكـاء

وبعينيك أوقـدت هـنـد الـنـا





ر أخيرا تلوي بها الـعـلـياء

فتنورت نـارهـا مـن بـعـيد





بخزازى هيهات منك الصـلاة

أوقدتها بين العقيق فـشـخـص





ين بعود كما يلوح الـضـياء

غير أني قد أستعين على الـهـم





إذا خف بالثـوي الـنـجـاء

بزفـوف كـأنـهـا هـقــلة





أم رئال دوية سـقـفـــاء

آنست نبأة وأفزعـهـا الـقـن





اص عصرا وقد دنا الإمسـاء

فترى خلفها من الرجـع والـو





قع منـينـا كـأنـه إهـبـاء

وطراقا من خلفـهـن طـراق





ساقطات ألوت بها الصحـراء

أتلهى بها الـهـواجـر إذ كـل





ابـن هـم بـلـية عـمـياء

وأتانا من الـحـوادث والأنـب





اء خطب نعنى بـه ونـسـاء

أن إخوانـنـا الأراقـم يغـلـو





ن علينا في قيلـهـم إخـفـاء

يخلطون البريء منا بذي الـذن





ب ولا ينفع الخلي الـخـلاء

زعموا أن كل من ضرب الـع





ير موال لـنـا وأنـا الـولاء

أجمعوا أمرهم عشاء فـلـمـا





أصبحوا أصبحت لهم ضوضاء

من مناد ومن مجيب ومن تـص





هال خيل خـلال ذاك رغـاء

أيها الناطق المـرقـش عـنـا





عند عمرو هل لـذاك بـقـاء

لا تخلنا عـلـى غـراتـك إنـا





قبل ما قد وشى بنـا الأعـداء

فبقينا على الشناءة تـنـمـينـا





حصـون وعـزة قـعـسـاء

قبل ما اليوم بيضت بعيون الـن





اس فيهـا تـعـبـظ وإبـاء

وكأن المنـون تـردي بـنـا أر





عن جونا ينجاب عنه العمـاء

مكفهرا على الحـوادث لا تـر





نوه للدهـر مـؤيد صـمـاء

إرمي بمثله جـالـت الـخـي





ل فآبت لخصمـهـا الأجـلاء

ملك مقسط وأفـضـل مـن يم





شي ومن دون ما لديه الثنـاء

إيمـا خـطة أردتـم فـــأدو





ها إلينا تمشي بـهـا الأمـلاء

إن نبشتم ما بين ملحة فالـصـا





قب فيه الأمـوات والأحـياء

أو نقشتم فالنقش يجشمـه الـنـا





س وفيه الصـلاح والإبـراء

أو سكتم فكـنـا كـمـن أغـم





ض عينا في جفنـهـا أقـداء

أو منعتم ما تسألون فمـن حـد





ثتموه له عـلـينـا الـعـلاء

هل علمتم أيام ينتـهـب الـنـا





س غوارا لكـل حـي عـواء

إذا ركبنا الجمال من سعف البحر





ين سيرا حتى نهاها الحـسـاء

ثم ملنا علـى تـمـيم فـأحـر





منا وفينا بـنـات مـر إمـاء

لا يقيم العزيز بالبـلـد الـسـه





ل ولا ينفع الذليل الـنـجـاء

ليس ينجي مـوائلا مـن حـذار





رأس طـود وحـرة رجـلاء

فملكنا بذلـك الـنـاس حـتـى





ملك المنذر بن ماء السـمـاء

ملـك أضـرع الـبـرية لا يو





جد فيها لـمـا لـديه كـفـاء

ما أصابوا من تغلبي فمطـلـو





ل عليه إذا أصيب الـعـفـاء

كتكاليف قومنا إذا غزا المـنـذ





ر هل نحن لابن هنـد رعـاء

إذ أحل العلـياء قـبة مـيسـو





ن فأدنى ديارها الـعـوصـاء

فتـأوت لـه قـراضـبة مـن





كل حـي كـأنـهـم ألـقـاء

فهداهم بالأسودين وأمـر الـلـه





بلغ تشـقـى بـه الأشـقـياء

إذا تمنونـهـم غـرورا فـسـا





قتهم إليكـم أمـنـية أشـراء

لم يغروكـم غـرورا ولـكـن





رفع الآل شخصهم والضحـاء

أيها الناطق المـبـلـغ عـنـا





عند عمرو هل لذاك انتـهـاء

إن عمـرا لـنـا لـديه خـلال





غير شك في كلهـن الـبـلاء

من لنا عنـده مـن الـخـير آيا





ت ثلاث في كلهن القـضـاء

آية شارق الـشـقـيقة إذ جـا





ؤا جميعا لـكـل حـي لـواء



حول قيس مستلئمين بـكـبـش





قرطـي كـأنـه عـبــلاء

وصتيت من العواتـك لا تـنـه





اه إلا مـبـيضة رعـــلاء

فرددناهم بطعن كـمـا يخـر





ج من خربة المزاد الـمـاء

وحملناهم على حـزم ثـهـلا





ن شـلالا ودمـي الأنـسـاء

وجبهناهم بطعن كما تـنـهـز





في جـمة الـطـوي الـدلاء

وفعلنا بهم كمـا عـلـم الـلـه





وما إن لـلـحـائنـين دمـاء

ثم حجرا اعني ابن أم فـطـام





ولـه فـارسـية خـضـراء

أسد في اللقـاء ورد هـمـوس





وربيع إن شمـرت غـبـراء

وفككنا غل امرئ القيس عنـه





بعد ما طال حبسه والعـنـاء

ومع الجون جون آل بنـي الأو





س عنـود كـأنـهـا دفـواء

ما جزعنا تحت العجاجة إذا ولوا





شلالا وإذ تلظـى الـصـلاء

وأقدناه رب غسان بـالـمـنـذ





ر كرها إذ لا تكال الـدمـاء

وأتينـاهـم بـتـسـعة أمـلا





ك كرام أسلابـهـم أغـلاء

وولدنا عـمـرو بـن أم أنـاس





من قريب لما أتانا الـحـبـاء

مثلها يخرج النصيحة للـقـوم





فلاة مـن دونـهـا أفــلاء

فاتركوا الطيخ والتعاشي وإمـا





تتعاشوا ففي التعاشـي الـداء

واذكروا حلف ذي المجاز ومـا





قدم فيه العهود والـكـفـلاء

حذر الجور والتعدي وهـل ين





قض ما في المهارق الأهواء

واعلموا أننـا وإياكـم فـيمـا





اشترطنا يوم اختلفنـا سـواء

عننا باطلا وظلما كما تعـتـر





عن حجرة الربيض الظـبـاء

أعلـينـا جـنـاح كـنـدة أن





يغنم غازيهم ومنـا الـجـزاء

أم علـينـا جـرى إياد كـمـا





نيط بجوز المحمل الأغـبـاء

ليس منا المضربون ولا قـيس





ولا جـنـدل ولا الـحــذاء

أم جنايا بني عتيق فـمـن يغـد





ر زفإنا من حربـهـم بـراء

وثمـانـون مـن تـمـيم بـأيد





يهم رماح صدورهن القضاء

تركوهـم مـلـحـبـين وآبـو





بنهاب يصم منهـا الـحـداء

أم علينا جرى حـنـيفة أو مـا





جمعت من محارب غـبـراء

أم علينـا جـرى قـضـاعة أم





ليس علينا فيما جنـوا أنـداء

ثم جاؤوا يسترجعون فلـم تـر





جع لهم شـامة ولا زهـراء

لم يخلوا بني رزاح بـبـرقـا





ء نطاع لهم علـيهـم دعـاء

ثم فاؤوا منهم بقاصمة الـظـه





ر ولا يبرد الغلـيل الـمـاء

ثم خـيل مـن بـعـــد ذاك





مع الغلاق لا رأفة ولا إبقـاء

وهو الرب والشهيد عـلـى يو





م الحيارين والـبـلاء بـلاء



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.weboutas.jeeran.com
اسماء25
عضو مداوم


عدد المساهمات : 504
نقاط : 6474
تاريخ التسجيل : 08/04/2009
العمر : 29

مُساهمةموضوع: رد: الحارث بن حلزة اليشكري   الإثنين 13 أبريل 2009, 11:46 am

شكرا لك اخي الكريم على المعلومات والكلمات الرائعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
Admin


عدد المساهمات : 1129
نقاط : 7355
تاريخ التسجيل : 07/01/2009
الموقع : weboutas.jeeran.com

مُساهمةموضوع: رد: الحارث بن حلزة اليشكري   الأحد 03 مايو 2009, 4:46 pm

العفو أختي


بارك الله فيك على مرورك الكريم


أدام الله حيويتك و تتبعك


تحياتي

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.weboutas.jeeran.com
أنيسة
العضو المميز
العضو المميز


عدد المساهمات : 162
نقاط : 5839
تاريخ التسجيل : 19/03/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الحارث بن حلزة اليشكري   السبت 09 مايو 2009, 1:05 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
اشكرك جزيل الشكر يا استاد
احببت هدا البيت
فلاة مـن دونـهـا أفــلاء

فاتركوا الطيخ والتعاشي وإمـا





تتعاشوا ففي التعاشـي الـداء

واذكروا حلف ذي المجاز ومـا





قدم فيه العهود والـكـفـلاء

حذر الجور والتعدي وهـل ين





قض ما في المهارق الأهواء

واعلموا أننـا وإياكـم فـيمـا





اشترطنا يوم اختلفنـا سـواء

عننا باطلا وظلما كما تعـتـر





عن حجرة الربيض الظـبـاء

أعلـينـا جـنـاح كـنـدة أن





يغنم غازيهم ومنـا الـجـزاء

أم علـينـا جـرى إياد كـمـا





نيط بجوز المحمل الأغـبـاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الحارث بن حلزة اليشكري
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ستارلاوز ********* STARLAWS Forum :: الأدب و الشعــــــــــــــر :: قسم الشــعــــــــر-
انتقل الى: